أحمد حجازي.. اللاعب الوحيد في فريق الكرة الذي لعب في الدوري الإيطالي

يلتقي فريق الكرة بالنادي مع فريق روما الإيطالي، غدًا الخميس، على ستاد هزاع بن زايد في الإمارات، وفيما يلي نستعرض مسيرة أحمد حجازي اللاعب الوحيد من فريق الكرة الذي سبق له اللعب في الدوري الإيطالي:
ولد حجازى فى 25 يناير عام 1991، وبدأ مسيرته الاحترافية فى مسقط رأسه بالنادي الإسماعيلى، ولعب أول مبارياته مع الدراويش في موسم 2009، وظهر بشكل جيد للغاية في مركز قلب الدفاع، وهو ما فتح له الطريق للانضمام لصفوف المنتخبات القومية في كافة الأعمار السنية، حتى لعب للمنتخب الأول.
حجازي هو اللاعب الوحيد في الجيل الحالي بفريق الكرة الذي احترف في الدوري الإيطالي كما أنه من اللاعبين المصريين القلائل الذين لعبوا في الكالتشيو، كما أنه يعد أحد أفضل اللاعبين الأساسيين في صفوف المنتخب بفضل طول قامته وبنيانه القوى، وهو ما أهله للاحتراف الخارجي مبكرًا في صفوف فيورنتينا الإيطالي، بعدما ظهر بشكل جيد خلال مشاركته مع منتخب الشباب في بطولتي كأس العالم 2009 بمصر و2011 بكولومبيا، وأولمبياد لندن 2012 مع المنتخب الأولمبي.
تعرض حجازي لسوء حظ أثناء فترة احترافه، حيث أنه أصيب بقطع في الرباط الصليبي وهو الأمر الذي أبعده عن الملاعب لمدة 6 أشهر، وتسبب في غيابه عن معظم مباريات فريقه، وبعد عودته من الإصابة تمت إعارته إلى صفوف فريق بيروجيا الذي ينافس في دوري الدرجة الثانية حتى نهاية موسم 2014/2015، ثم عاد حجازي إلى الدوري المصري وإنضم إلى فريق الكرة بالنادي.