محمود طاهر: لن نسمح بالمساس بقناة الأهلي.. وهذه حقيقة الخلاف

وضع المهندس محمود طاهر رئيس النادي النقاط فوق الحروف بشأن ما تناولته بعض المواقع الإلكترونية عن إمكانية إغلاق قناة الأهلي خلال الأيام القادمة. وقال إن كل ما تردد في هذا الشأن كلام عار تماماً من الصحة وأنه لن يسمح بالمساس بالقناة لأن الأمر بات يخص النادي وقيمته الأدبية وأن مجلس الإدارة يبذل قصارى جهده خلال المرحلة الحالية لتطوير القناة وإعادة بريقها بمحتوى يليق بالأهلي ومكانته التاريخية. وعن الخلاف الدائر مع الشركة القائمة على إدارة القناة، قال إن النادي منح شركة الأهلي للإنتاج الإعلامي حقوق تغطية كل الأنشطة وهى بدورها تعاقدت عليها مع شركة مسك التي تدير القناة وهى المسئولة عن المحتوى الإعلامي الذي تبثه القناة حالياً. وأضاف أن شركة الإدارة كان لديها كل الفرص طوال الفترة الماضية لتطوير القناة وتحسين محتواها بما تملكه من صلاحيات فنية مطلقة في ظل تعاون كامل من النادي وقطاعاته المختلفة. وأشار إلى أن الخلاف المالي بين شركة الأهلي للإنتاج الإعلامي مع الشركة القائمة على إدارة القناة نشب بعدما توقفت الأخيرة عن سداد المستحقات المالية للنادي والمنصوص عليها في التعاقد. بل وبادرت إدارة الشركة بإقامة دعاوى قضائية تحكيمية ضد وكيلها الإعلاني وشركة الأهلي للإنتاج الإعلامي وتحدد يوم 5 يونيو للحكم وحسم هذا النزاع الذي كان له الدور الأكبر في تراجع القناة. وقال إن مجلس الإدارة يعطي ملف القناة أهمية خاصة ويقدر إرتباط الجماهير بها والتواصل معها. لكن لابد أيضاً أن يكون هذا من خلال الإلتزام باللوائح والقوانين.