الأهلي يكتفي بالتعادل السلبى أمام بتروجيت

الأهلي يكتفي بالتعادل السلبى أمام بتروجيت

 

إكتفى الأهلي بتعادل سلبي أمام مضيفه بتروجيت فى المباراة التى جمعت الفريقين مساء اليوم على ستاد السويس فى الجولة السادسة للدورى ليفقد الأهلي أول نقطتين فى الدورى منذ إنطلاق المسابقة وحتى الآن .. قدم الأهلي مباراة متوسطة المستوى خاصة فى الجانب الهجومى بعدما تعرض الفريق لسوء توفيق خاصة فى الكرة الرأسية التى لعبها عمرو السولية وإرتدت من القائم ليقتسم الفريقين نقطتى المباراة فيرتفع رصيد الأهلي إلى النقطة 16 فيما بلغ رصيد بتروجيت 12 نقطة .

الشوط الأول

انطلقت المباراة قوية وحماسية من الفريقين ولاحت للأهلى أول فرصة فى الدقيقة 3 من تمريرة جونيور أجاى إلى مؤمن زكريا وضعته فى مواجهة مباشرة مع المرمى لينطلق مؤمن بالكرة لكنه سدد بجوار القائم وتلتها تصويبة قوية من حسام عاشور كادت تخدع علي فرج حارس بتروجيت وتعانق الشباك .

سيطرة حمراء

بدأ الأهلي المباراة بطريقته المعتاده 4/2/3/1 ولكن مع تغير طفيف فى التشكيل حيث إعتمد حسام البدرى المدير الفني على جهود جونيور أجاى فى قلب الهجوم مع وجود عمرو السولية بجوار حسام عاشور فى ارتكاز الوسط مع منح كريم نيدفيد حرية التقدم مع عبد الله السعيد ومؤمن زكريا خلف رأس الحربة ومع الدقائق الأولى سيطر الأهلي على المباراة وحاصر بتروجيت فى نصف ملعبه مع الضغط المستمر بطول الملعب فى حين إعتمد طلعت يوسف المدير الفني لبتروجيت على مجموعة اللاعبين الذين خاض بهم المباريات السابقة مع الإعتماد على جهود محمد شاهين بمفرده فى قلب الهجوم .

ضغط بقوة

فرض الأهلي أسلوبه على المباراة وضغط بقوة وكاد يهز الشباك البترولية بهدف فى الدقيقة 16 عندما مرر أجاى الكرة بكعب القدم إلى مؤمن زكريا لكن السولية تدخل وهو فى موقف تسلل ووضع الكرة فى المرمى لكن الحكم ألغى الهدف لتضيع الفرصة ولو كان ترك السولية الكرة لمؤمن لإنفرد الأخير بالمرمى وسجل الهدف الأول .. وبعدها يشهر محمد الصباحى حكم المباراة البطاقة الصفراء في وجه أجاى للخشونه .

إزعاج كبير

شكلت تحركات مؤمن زكريا إزعاج كبير للدفاعات البترولية وفى الدقيقة 26 إستقبل مؤمن تمريرة أحمد فتحى السحرية خلف مدافعي بتروجيت لكن مؤمن سدد بغرابه بجوار القائم وتلتها كرة أخرى من محمد نجيب إلى أجاى لكن علي فرج تدخل ونجح في تشتيت الكرة إلى ضربة ركنية.

القائم يتدخل

القائم الأيمن لمرمى بتروجيت تصدى للهدف الأول للأهلى فى الدقيقة 39 عندما لعب صبرى رحيل الكرة مقوسة داخل منطقة الجزاء من تنفيذ أكثر من رائع لضربة حرة مباشرة من الناحية اليسرى قابلها عمرو السولية برأسه من الوضع طائراً لكن الكرة إرتدت من القائم الأيمن لمرمى علي فرج لتحرم الأهلي من هدف التقدم و بعدها يطلق حكم المباراة صافرة نهاية الشوط الأول بتعادل الفريقين 0/0.

الشوط الثاني

لم يغير الأهلي من أسلوبه فى الشوط الثاني وإستمر على ضغطه وعلى سيطرته على وسط الملعب لكنه إفتقد إلى اللمسة الأخيرة أحياناً وإلى البطء أحياناً أخرى لتستمر المباراة على وضعها وعلى نتيجتها السلبية .

إصابة نيدفيد

وفى الدقيقة 59 يخرج كريم نيدفيد للإصابة ويحل محله وليد سليمان ثم يجرى حسام البدري التغيير الثانى في الدقيقة 70 بخروج عمرو السولية ومشاركة حسام غالى في محاولة لتنشيط وسط الملعب خاصة بعدما إستحوذ بتروجيت على وسط الملعب وتنوعت هجماته من الأطراف والعمق لكنها تحطمت على أعتاب منطقة الجزاء بتفاهم طيب بين سعد سمير ومحمد نجيب مما دفع الفريق البترولى للتصويب من خارج منطقة الجزاء مستغلاً مهارة ناصر ماهر وأحمد العجوز .

الأوراق الفنية

دفع حسام البدرى بآخر أوراقه الفنية فى الدقيقة 77 بخروج عبد الله السعيد ومشاركة صالح جمعة الذى مرر الكرة سحرية إلى صبري رحيل في الدقيقة 80 لينفرد صبري بالمرمى لكنه بدلاً من أن يسدد الكرة مررها عرضية بغرابة لتضيع الكرة وتطيش الهجمة وتلاها تصويبه قوية من سعد سمير لكنها مرت بجوار القائم الأيمن .

يقظة إكرامي

لم يستطع أجاى إستغلال التمريرات الذكية من صالح جمعة لتمر الدقائق الأخيرة سريعة ولاحت لبتروجيت فرصة هدف محقق في الوقت بدل الضائع لكن شريف إكرامى تصدى بشجاعة ويقظة للكرة ونال بعدها حسام غالى الكارت الأصفر للإعتراض حتى أطلق الحكم صافرة النهاية بتعادل الأهلي وبتروجيت بدون أهداف.