الأهلي يخسر بهدفين مقابل هدف أمام الفيصلي الأردني

خسر الأهلي، بهدفين مقابل هدف، في المباراة التي جمعته بالفيصلي الأردني اليوم، الأربعاء، بالدور نصف النهائي من البطولة العربية للأندية.

تقدم الفيصلي في الشوط الأول عن طريق دومينيك ميندي، في الدقيقة الـ26، وأضاف أحمد فتحي الهدف الثاني للفريق الأردني بالخطأ في مرماه بالدقيقة الـ37، بينما جاء هدف الأهلي عن طريق وليد أزارو في الوقت المحتسب بدلًا من الضائع للشوط الثاني.

الشوط الأول

دخل الأهلي في أجواء المباراة سريعـًا، بعدما وصل بأول تهديد على مرمى الفيصلي الأردني في الدقيقة الثالثة، حيث استلم وليد أزارو الكرة داخل منطقة الجزاء، ومررها إلى أحمد حمودي القادم من الخلف بمواجهة المرمى، ولكن في الأخير معتز ياسين تصدّى للكرة.

سيطرة أهلاوية

سيطر الأهلي على مجريات المباراة في ربع الساعة الأولى، وتمكن من الاستحواذ على الكرة في وسط الملعب، والوصول بأكثر من كرة إلى مرمى الفيصلي، كان أبرزها في الدقيقة السادسة، عندما أرسل أحمد فتحي كرة طويلة إلى حمودي الذي فشل في السيطرة على الكرة داخل منطقة الجزاء.

استمرت خطورة الأهلي في الدقيقة الـ14، عندما استلم علي معلول الكرة من أحمد حمودي على حدود منطقة جزاء الفيصلي وأرسل عرضية خطيرة إلى أزارو أمام المرمى، ولكن دفاع الفيصلي يحول الكرة إلى ضربة ركنية.

تقدُم الفيصلي

أحرز فريق الفيصلي الأردني الهدف الأول له في الدقيقة الـ26 من الشوط الأول، حيث تخطى عدي زهران الظهير الأيسر للأهلي، علي معلول، وأرسل كرة عرضية حولها دومينيك ميندي برأسه داخل مرمى محمد الشناوي.

حاول الأهلي الرد سريعًا على الفيصلي في الدقيقة الـ29، عن طريق كرة عرضية من حمودي يبعدها حارس الفيصلي عن مرماه، لتجد صالح جمعة الذي سدد كرة قوية ولكنها تصطدم بالدفاع.

أهدر أزارو فرصة جديدة للتعادل في الدقيقة الـ36، بعدما تلقى كرة طويلة جعلته ينفرد بمرمى الفيصلي، ولكنه سدد بعيدًا عن مرمى معتز ياسين.

الفيصلي يعزز تقدمه

أضاف الفيصلي الهدف الثاني له في المباراة بالدقيقة الـ37، بعد عرضية، ينفذها لوكاس سيمون تصطدم بقدم أحمد فتحي وتسكن شباك محمد الشناوي.

الشوط الثاني

أجرى حسام البدري التغيير الأول للأهلي، بين الشوطين، بخروج أحمد حمودي ومشاركة أحمد الشيخ بدلًا منه، وذلك من أجل تدعيم الجانب الهجومي للأحمر.

وصل الأهلي سريعًا إلى مرمى الفيصلي مع مطلع الشوط الثاني في الدقيقة الـ48 عن طريق كرة من وليد أزارو، من الجبهة اليسرى إلى أحمد الشيخ داخل منطقة الجزاء، ولكن الدفاع يشتت الكرة.

خطورة أهلاوية

كثف الأهلي من استحواذه على الكرة وتهديد مرمى الفيصلي من جديد في الدقيقة الـ54، عن طريق كرة عرضية ينفذها صالح جمعة من الجانب الأيسر ويقابلها وليد أزارو برأسه ولكن معتز ياسين يتصدى للكرة.

في الدقيقة الـ59، راوغ أحمد الشيخ مدافع الفيصلي من الجانب الأيمن وسدد كرة قوية ولكنها تمر بجوار مرمى معتز ياسين.

التغيير الثاني للأهلي

أجرى حسام البدري التغيير الثاني للأهلي في الدقيقة الـ60، من المباراة بخروج حسام عاشور ومشاركة عبدالله السعيد.

فرصة خطيرة جدًا للأهلي في الدقيقة الـ62، بعدما راوغ صالح جمعة أكثر من مدافع للفيصلي، ومرر إلى عبدالله السعيد على حدود منطقة الجزاء، ولكن الأخير يسدد بجوار المرمى.

الحظ يعاند الأهلي

فرصة مركبة للأهلي في الدقيقة الـ64 عن طريق تسديدة لصالح جمعة ترتد من القائم وتتحول إلى كرة عرضية لأحمد الشيخ ولكن الأخير يحولها برأسه أعلى مرمى معتز ياسين.

جدد الحظ معاندته للأهلي في الدقيقة الـ73 من المباراة، عندما مرر جونيور أجايي الكرة إلى وليد أزارو داخل منطقة جزاء الفيصلي ليسدد الأخير، ولكن معتز ياسين يحمي مرماه من استقبال الأول.

أجرى الأهلي التغيير الثالث في الدقيقة الـ78 من المباراة بمشاركة إسلام محارب بدلًا من محمد هاني.

ضغط أهلاوي

أصبح اللقاء بالدقائق الأخيرة في اتجاه واحد، بعدما تراجع الفيصلي الأردني إلى منطقة جزائه للتصدي لهجمات الأحمر.

في الدقيقة الـ85، حصل الأهلي على ضربة حرة مباشرة على حدود منطقة جزاء الفيصلي، ليسددها عبدالله السعيد أعلى قليلًا من مرمى معتز ياسين، ثم تبعها عرضية خطيرة من الجانب الأيسر يحولها أجايي برأسه تجاه المرمى، ولكن ياسين يتصدى لها.

أحرز الأهلي هدفه الوحيد في الدقيقة الأخيرة من الوقت المحتسب بدلًا من الضائع، عن طريق عرضية من أحمد فتحي يلمسها جونيور أجايي وتصطدم الكرة بالعارضة قبل أن يحولها أزارو في الشباك.



أخبار متعلقة