«باجيو»: لن نفرط في لقب إفريقيا.. والأهلي علمنا القتال

عمرو القليوبي «باجيو»، لاعب الفريق الأول لكرة اليد «رجال» بالنادي الأهلي، عبر عن تفاؤله الكبير بقدرة الفريق على الفوز بلقب بطولة إفريقيا للأندية التي يشارك بها الفريق، وتقام خلال الفترة من 19 الى 30 أكتوبر الجاري في مدينة الحمامات التونسية، لافتا إلى أن الفريق لن يفرط في لقب البطولة الذي يحمله.

في البداية كيف ترى النسخة الحالية من البطولة؟

بشكل عام بطولة إفريقيا للأندية أبطال الدوري تكون أقوى بكثير من بطولة كأس الكؤوس، خاصة أنها تكون في بداية الموسم، ويكون الفريق بحاجة للمزيد من الوقت للوصول إلى أفضل حالاته الفنية والبدنية، وبكل تأكيد النسخة التي ستنطلق خلال ساعات قوية للغاية؛ نظرًا للأسماء المشاركة بها والتدعيمات التي قامت بها الفرق الكبيرة.

هل يعني ذلك أن هناك قلقًا بخصوص المنافسة على اللقب؟

تعودنا في الاهلي أن تكون ثقتنا في أنفسنا بلا حدود، ولكن في نفس الوقت تكون مقرونة بالتعامل الاحترافي مع البطولات، وبالتأكيد لن نفرط في اللقب بسهولة، ولن ندخر جهدا في القتال من أجل التتويج باللقب، وقد تعلمنا في النادي الأهلي أن نقاتل حتى آخر لحظة، وهو ما سنقوم به، وننتظر التوفيق من الله؛ لنحصل على هدفنا من المشاركة، وهو المركز الأول وكأس البطولة بكل تأكيد.

وماذا عن التغييرات التي طرأت على الفريق؟

كأي فريق كبير ينافس على بطولات يقوم بتغيير بعض العناصر ما بين راحلين وصفقات جديدة، وتصعيد عدد من العناصر الشابة، والأهلي ينجح دوما في تجاوز مثل هذه الظروف، وكل موسم يحدث ذلك ولا يتأثر الفريق به، في ظل وجود مجموعة لا بأس بها من أصحاب الخبرات بشكل مستمر، وهم القوام الأساسي للفريق.

كيف ترى المنافسة بين اللاعبين في الملعب؟

البعض قد يعتقد أن هناك مكانا ثابتا لأحد اللاعبين، وهو أمر خاطئ تماما، المنافسة الشريفة قائمة بين الجميع، وكل لاعب يقاتل من أجل اللعب لأطول فترة ونحن في لعبة جماعية نقاتل من أجل هدف مشترك، وكل لاعب لديه من الطموحات ما يكفي لتحقيق ذلك؛ من أجل الحصول على ثقة الجهاز الفني للأهلي، والمنتخبات الوطنية بشكل عام.

هل يعاني الأهلي في هذه البطولة كونه حامل اللقب؟

الجماهير تنظر للفريق أنه البطل، ولا يمكنها أن تتصور غير ذلك، وبالتأكيد نسعى لتحقيق هذه التطلعات، لكن داخليًا نحن نتعامل مع كل بطولة بشكل منفصل، ولا نندفع وراء الضغط النفسي؛ حتى لا يؤثر ذلك بشكل سلبي على أداء الفريق في البطولات المختلفة التي يشارك بها، وكون الاهلي حامل اللقب يمنحه ثقة وطاقة إيجابية، لكنه لا يؤدي إلى التشبع أو الاستهتار.


ومن الأندية المرشحة للمنافسة على اللقب؟

كل الأندية المشاركة لديها حظوظ، ولكن الأكثر حظا ربما يكون الأهلي والزمالك والترجي والحمامات من تونس، وكل فريق من هذه الفرق الأربعة يملك تاريخا وخبرات، وقام بتدعيمات ولديه طموحات قوية، وهو ما يجعل البطولة قوية للغاية.

هل لديك قلق من عامل الملعب والجمهور والحكام أو غيره؟

في البطولات الكبيرة نحتاج فقط للتركيز، واللعب بطريقتنا التي تعودنا عليها، وفي حال وقوف التوفيق بجانبنا لا نهتم بأي أمور أخرى، وتعودنا في الأهلي ألا نقوم بالتركيز مع مثل هذه الأمور، وأن نتحدى كل الصعاب؛ من أجل تحقيق البطولات.



أخبار متعلقة