أبوالمجد: ناشئو الأهلي بخير.. والنتائج خير دليل

الدكتور عمرو أبوالمجد، مدير قطاع الناشئين بالنادي الأهلي، قال إن الهجوم الذي تعرض له ناشئو الأهلي خلال الفترة الأخيرة غير مبرر، وليس له أسباب منطقية.
وأضاف أبوالمجد أن جميع فرق الناشئين بالنادي الأهلي تؤدي بشكل جيد في الموسم الحالي، وخير دليل على ذلك هو الأرقام التي تشير إلى تصدر 4 فرق من أصل 6 للترتيب في بطولات الناشئين.

وأوضح مدير قطاع الناشئين بالأهلي، أن من يهاجم فريق 97 بسبب تراجع ترتيبه إلى المركز السابع، عليه أن يعلم أن الأهلي يفصله فقط عن الصدارة 6 نقاط، وأن المسابقة متبقي بها 24 جولة، وبالتالي فإن الفريق أمامه فرصة كبيرة للتقدم في الترتيب والفوز بالبطولة.

وشدد أبوالمجد على أن من سيقارن بين نتائج فرق الناشئين في الأهلي بالموسم الماضي والحالي، سيلاحظ التطور الكبير الذي يمر به القطاع، والذي سيواصل الارتفاع مع تقدم العمل في الموسم الحالي.

وطالب أبوالمجد من يريد تقييم العمل داخل قطاع الناشئين بالأهلي أن ينتظر حتى نهاية الموسم أو حتى نهاية الدور الأول؛ كي تكون أمامه فترة كافية يستطيع من خلالها الحكم على كل فريق بصورة عادلة.

وأكد أبوالمجد أن منذ تسلمه مهمة قطاع الناشئين من 5 أشهر، وضع استراتيجية للعمل والتخطيط داخل القطاع تستمر لسنوات، وستبدأ ثمارها في الوضوح بداية من الموسم المقبل.

وأشار أبوالمجد إلى أن هدفه في قطاع الناشئين حاليًا ليس تحقيق الفرق للنتائج الإيجابية فقط، ولكن وضع نظام عمل يسير عليه كل مدرب ولاعب وعامل داخل القطاع، وهذا ما تحقق بالفعل في الموسم الحالي، بالإضافة إلى مد الفريق الأول باللاعبين المميزين وهو ما تحقق أيضًا بتواجد لاعبين مثل كريم نيدفيد وأحمد حمدي وأحمد ياسر ريان مع الفريق الأول.

وكشف أبوالمجد أن الإدارة الحالية لقطاع الناشئين بالأهلي تعمل على أكثر من جهة للنهوض بمستوى اللاعبين الفني والبدني والتعليمي، لذلك تم وضع لائحة لتحديد المكافآت و الجزاءات بالقطاع، موضحًا أن مصروف الجيب ومكافآت اللاعبين تمت مضاعفة قيمتها، ولكن لا يحصل عليها إلا لاعبو الفريق الذي يتواجد في المركز الأول.

وأشار أبوالمجد إلى أنه تم تخصيص مخطط أحمال للقطاع بالكامل لأول مرة؛ لتطوير الجانب البدني للاعبين، ووضع برامج تدريبية يتم تنفيذها في صالة الجيم؛ ليصل كل لاعب إلى أعلى مستوى بدني ممكن، كاشفًا أن ذلك ساهم في تراجع عدد الإصابات بالقطاع خلال الموسم الحالي.

وشدد أبوالمجد على أن تطوير الاستراحة بقطاع الناشئين كان من أهم الخطوات التي تخدم اللاعبين، خاصة أن يتم توفير بها الوجبات والدروس الخصوصية لكل لاعب مقيم بالمجان.

وأوضح أبوالمجد أنه اتفق مع الدكتور أحمد البقري رئيس اللجنة الطبية بالنادي الأهلي على تطوير كفاءة الأجهزة الطبية في فرق الناشئين، مشيرًا إلى أن إيجابيات هذا القرار يمكن ملاحظتها في سرعة تعافي اللاعبين من الإصابات وعدم تجددها.

وأشاد أبوالمجد بحالة الحب التي تزين العلاقة بين المدربين في قطاع الناشئين، والتي يمكن ملاحظتها من تواجد المدربين في المباريات التي يخوضها زملاؤهم بالمراحل المختلفة؛ من أجل تقديم الدعم والمساندة.

وأشار أبوالمجد إلى أن مشكلة التسنين المنتشرة في الناشئين على مستوى مصر كلها، تمكنت الإدارة الحالية بناشئي الأهلي من التغلب عليها في الموسم الحالي، وأصبح القطاع بأكمله خاليًا من أي لاعب مسنن.

ورد أبوالمجد على كل من يطلق على قطاع الناشئين بالأهلي أنه أصبح لأبناء العاملين، مشيرًا إلى أن أبناء اللاعبين السابقين بالأهلي مثل الكابتن أحمد شوبير والكابتن طارق سليمان من العناصر المميزة جدًا وإلا لماذن ينضموا باستمرار إلى المنتخبات الوطنية؟.. كما أكد أن ابن الكابتن سيد معوض هو الأفضل على الإطلاق في مرحلة 2006 على مستوى مصر، وسيكون إضافة قوية للفريق الأول خلال السنوات المقبلة.



أخبار متعلقة