الأهلي يفوز على الزمالك 3-صفر.. ويعتلي صدارة الدوري

الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، استعاد قمة جدول مسابقة الدوري الممتاز، بعد الفوز الكبير الذي حققه على مضيفه، الزمالك، بثلاثة أهداف دون رد، في المباراة التي أقيمت اليوم، الاثنين، على ستاد القاهرة الدولي، ضمن مباريات الجولة الـ17 من المسابقة.

الأهلي نجح في السيطرة على مجريات اللعب، وكان الفريق الأفضل والأخطر والأكثر استحوذًا على الكرة بفعالية كبيرة على المرمى، خلال شوطي المباراة، وكان بمقدور لاعبيه الخروج من المباراة بنتيجة أكثر من الثلاثة أهداف، لكن سوء التوفيق الذي لازم المهاجمين في بعض الكرات حال دون ذلك.

سجل أهداف الأهلي مؤمن زكريا مستغلا عرضية من وليد سليمان حولها داخل شباك أحمد الشناوي، وعبدالله من ركلة جزاء سددها على يمين الحارس، ووليد أزارو الذي استغل تمريرة من وليد سليمان وضعته في انفراد بالمرمى وسدد الكرة على يمين الشناوي.

بتلك النتيجة، استعاد الأهلي قمة جدول مسابقة الدوري، بعدما رفع رصيده من النقاط إلى 39 نقطة، علمًا بأن الفريق يتبقى له مباراة مؤجلة أمام فريق المقاولون العرب.

الشوط الأول

الأهلي بدأ المباراة بهجوم ضاغط على دفاعات الزمالك بطول الملعب، مع استغلال لانطلاقات مؤمن زكريا ووليد سليمان في عمق الخط الخلفي، بالإضافة لسرعات أزارو، وذلك بغية تسجيل هدف مبكر.

الهدف الأول

الضغط القوي من الأهلي على دفاعات الزمالك أسفر عن هدف أول مبكر سجّله مؤمن زكريا في الدقيقة الرابعة، بعدما استغل وليد سليمان تمريرة خاطئة من الحارس أحمد الشناوي، لينقض سليمان على الكرة ويتوغل بها داخل منطقة الجزاء، ثم أرسلها عرضية أرضية إلى المنفرد، مؤمن زكريا، الذي أودعها الشباك بيُمناه.

هدوء في الملعب

عقب هدف التقدم المبكر للأهلي، هدأ اللعب نسبيًا، بعدما عاد الفريق لتأمين خط الوسط والدفاع بشكل جيد، مع محاولات طفيفة من الزمالك لإدراك التعادل، لكن كافة المحاولات باءت بالفشل ولم ترتق إلى مرحلة الخطورة.

انفراد ضائع

بعد فترة هدوء اللعب من جانب الأهلي، لاحت للفريق هجمة مرتدة سريعة من الجانب الأيسر في الدقيقة الـ31 عن طريق عبدالسعيد، الذي مرّر كرة طولية لوليد أزارو، لينطلق بها ويمرر للقادم من الخلف على حدود منطقة الجزاء، مؤمن زكريا، لكن الأخير مرر الكرة مرة أخرى لأزارو ليتدخل دفاع الزمالك ويبعد الكرة.

الشناوي يتألّق

في الدقيقة الـ32، احتسب حكم المباراة ركلة جزاء لصالح الزمالك، نتيجة سقوط مؤمن زكريا على الأرض واصطدامه بحازم إمام، ليتقدم باسم مرسي لتنفيذ الكرة ويسددها في الزاوية اليسرى، لكن الحارس محمد الشناوي أظهر تألقًا كبيرًا، وتصدّى للكرة وحافظ على نظافة شباكه، وأبقى الأهلي في المقدمة.

رد سريع

رد الأهلي على ركلة جزاء الزمالك كان سريعًا، عن طريق توغل لوليد سليمان في عمق دفاعات الزمالك، لكن تمت عرقلته على حدود منطقة الجزاء، ليحصل على ركلة حرة ويقوم بتنفيذها بشكل رائع في أقصى الزاوية اليمنى، لكن الحارس أحمد الشناوي أبعد الكرة إلى ركلة ركنية، ومنع الهدف الثاني من دخول شباكه.

الهدف الثاني

قبل نهاية الشوط بثلاث دقائق، احتسب الحكم الإيطالي ركلة جزاء لصالح الأهلي، بعد عرقلة الحارس، أحمد الشناوي، لعلي معلول في الجانب الأيسر من منطقة الجزاء، ليتقدم عبدالله السعيد لتنفيذ الكرة ويسددها بشكل أكثر من رائع في أقصى الزاوية اليمنى للمرمى الأبيض، معلنًا عن الهدف الثاني للمارد الأحمر.

سيطرة حمراء

بعد الهدف الثاني، سيطر الأهلي على مجريات اللعب بشكل تام، ولاحت فرصة خطيرة للمغربي أزارو، بعدما استغل تمريرة خاطئة من الحارس أحمد الشناوي لينفرد على أثرها بمرمى الزمالك، لكنه سدد الكرة في جسد الحارس، ثم سدد بعدها بلحظات مؤمن زكريا كرة قوية اصطدمت بالشباك من الخارج، وأطلق بعدها الحكم صافرة نهاية الشوط الأول بتقدم الأهلي بهدفين دون رد.

الشوط الثاني

الأهلي دخل الشوط الثاني بهدوء كبير، لامتصاص حماس لاعبي فريق الزمالك المتحفز لتعديل النتيجة، حيث لاحت بعض الفرص للفريق الأبيض في بداية الشوط، من خلال تصويبة لطارق حامد علَت عارضة مرمى الأهلي، وأيضًا عرضية أرسلها الشامي داخل منطقة جزاء الأهلي أبعدها أحمد فتحي من أمام باسم مرسي، ثم أعقبها البديل، محمد إبراهيم، بتصويبة خرجت بعيدًا عن مرمى محمد الشناوي.

التغيير الأول

بعد مرور 8 دقائق من زمن الشوط، أجرى حسام البدري، المدير الفني، التغيير الأول بنزول إسلام محارب بدلا من عبد الله السعيد، لبسط السيطرة بشكل أكبر على وسط الملعب، وزيادة الفاعلية الهجومية للفريق، واستغلال سرعات محارب، ومؤمن، ووليد في المساحات الخالية خلف دفاع الزمالك.

الهدف الثالث

في الدقيقة الـ55، نجح الأهلي في تسجيل الهدف الثالث من هجمة مرتدة سريعة، بدأها الخط الخلفي بتمريرة إلى وليد سليمان الذي توغّل في منتصف ملعب الزمالك من الجانب الأيمن، وأرسل تمريرة سحرية إلى وليد أزارو خلف الدفاعات البيضاء، لينفرد أزارو بمرمى الشناوي ويسدد الكرة في الزاوية اليسرى، لتسكن الشباك وتعلن عن الهدف الأحمر الثالث.

رأسية مؤمن

عقب الهدف الثالث، كان الأهلي قريبًا من الهدف الرابع من كرة عرضية أرسلها أحمد فتحي داخل منطقة جزاء الزمالك، ارتقى لها مؤمن زكريا ولعبها برأسه قوية، لكنها اصطدمت بشباك مرمى الشناوي من الخارج.

تغيير ثانٍ وثالث اضطراريًا

في الدقيقة الـ66، تعرّض المُدافع رامي ربيعة للإصابة، واضطر الجهاز الفني لتغييره، ودفع بمحمد هاني بدلا منه، ليشارك في مركز المدافع المساك بجانب أيمن أشرف، ثم بعدها بـ14 دقيقة تعرض وليد أزارو للإصابة، وشارك بدلا منه النيجيري جونيور أجايي.

طرد زملكاوي

قبل نهاية اللقاء بعشر دقائق، تلقى محمد إبراهيم، لاعب الزمالك، البطاقة الصفراء الثانية، بعد تدخله العنيف مع مؤمن زكريا، ليشهر الحكم البطاقة الحمراء في وجهه.

تحكّم في الكرة

خلال الدقائق الأخيرة من زمن الشوط الثاني، سيطر لاعبو الأهلي على الكرة من خلال التمريرات القصيرة المتقنة، مع التأمين الدفاعي الجيد، لمنع الزمالك من تقليل النتيجة، لكن لم يحدث أي جديد حتى أطلق الحكم صافرته، معلنًا نهاية اللقاء بفوز الأهلي بثلاثة أهداف دون رد.



أخبار متعلقة