معوض: الفوز على المقاولون «كله مكاسب»

سيد معوض، المدرب المساعد بالجهاز الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، أعرب عن سعادته بالفوز اليوم على المقاولون بخماسية مقابل هدفين في الجولة الـ23 من منافسات الدوري العام.

أضاف: «الفوز اليوم على المقاولون مكسب مهم وكبير، خاصة وأنه منحنا فرصة لرؤية جدول الدوري بشكل جيد، بعد أن تساوى الجميع في عدد المباريات، وهو ما ترتب عليه توسيع الفارق إلى أقرب منافسينا إلى 14 نقطة، ونسعى الفترة المقبلة لزيادة هذا الفارق».

وأوضح أن مواجهة المقاولون اليوم تعد درسًا قويًا للاعبين، بعد أن أهدرنا كمًا كبيرًا من الفرص في الشوط الأول الذى انتهى بنتيجة 2-1.

وأضاف: «بدأنا الشوط الثاني بشكل غير جيد، وتحديدًا في الدقائق العشر الأولى حتى نجح المنافس في إدراك هدف التعادل، وهو ما ترتب عليه صحوة لاعبي الأهلي، ونجحوا في إحراز الهدف الثالث ولم يكتفوا بذلك بل سعوا لتحقيق الهدف الرابع والخامس، وهو ما تحقق وكنت أتمنى حدوثه بعد أول هدفين في الشوط الأول».

وذكر مدرب الأهلي، أنه بعد إحراز الهدف الثالث كانت النزعة الهجومية عالية جدًا لأغلب اللاعبين، وهو أمر يحسب للجميع، ويعكس مدى إصرار الجميع على تحقيق الفوز.

وتابع: «مباراة اليوم شهدت إقدام الجهاز الفنى على تغيير طريقة اللعب أكثر من مرة وأيضًا تغيير مراكز اللاعبين داخل الملعب، ويكفى أن عبد الله السعيد شارك فى 3 مراكز اليوم ولكن يحسب أيضًا للجهاز الفنى بقيادة الكابتن حسام البدرى أنه أجرى تغييرات كان لها مفعول السحر فى تعديل النتيجة، بجانب التغييرات التي قام بإجرائها في مراكز اللاعبين بشكل قادنا في النهاية لتحقيق نتيجة كبيرة جدًا اليوم».

وذكر معوض، أن الجهاز الفني بدأ لقاء اليوم بوليد أزارو كمهاجم صريح، ومن خلفه، الثلاثى باكا وعبد الله السعيد وجونيور أجايي، قبل تعديل طريقة اللعب فى الشوط الثانى، من خلال الدفع بصلاح محسن ليكون مهاجمًا ثانيًا بجوار أزارو، ومن ثم عاد عبد الله السعيد لمركز الوسط المدافع على حساب حسام عاشور، الذي كان أول تغييرات الجهاز الفني».

وأتم: «الفترة القادمة قد تشهد تغييرات فى طريقة اللعب ولكن هذا الأمر يتوقف فى المقام الأول والأخير على رؤية الكابتن حسام البدرى، وأيضًا ظروف وموقف المنافس والمباراة بشكل عام».



أخبار متعلقة