اعتزال «الكابيتانو»| حسام غالي.. «الجوكر»

عندما تجد لاعبًا، يجمع بين الموهبة والروح معًا، فهو بالطبع لاعب مثالي لأي مدير فني يقع في أزمة، فيبحث وقتها عن «جوكر الفريق»، الذي يمكن أن يغير مركزه الأساسي في الملعب، دون أن تحدث مشكلة لدى الفريق أو اللاعب.

هذا اللاعب هو حسام غالي، الذي بجانب مركزه الأساسي كلاعب ارتكاز في وسط المعلب، سبق له أن لعب في عدة مراكز أخرى أبرزها «الليبرو»، والمسّاك، وصانع الألعاب، بل وصل الأمر إلى أنه أصبح مهاجمًا صريحًا في بداياته مع الأهلي في إحدى المباريات أمام الإسماعيلي عام 2002 في مسابقة الدوري، ونجح في هذه المهمة الجديدة عليه وأحرز هدف الفوز للأهلي في المباراة، وتكرر معه هذا الأمر كثيرًا سواء في «الليبرو» أو المساك.

يذكر أن حسام غالي يودع كرة القدم، في السادسة من مساء اليوم، الجمعة، في مباراة تجمع بين الأهلي وأياكس الهولندي، في مدينة العين الإماراتية، على ستاد هزاع بن زايد.



أخبار متعلقة