هاني رمزي: الكفاءة والموهبة معيار اختبارات الناشئين

هاني رمزي، المساعد الفني لمدير قطاع الناشئين لفرق المسابقات بالنادي، قال إن اليوم الأول اختبارات الناشئين داخل فرع النادي بمدينة نصر، شهد حالة من الالتزام الشديد والعمل الجاد، حيث كانت البداية بحضور المسئولين ومدربي القطاع في السابعة صباحا، وقامت اللجان التي أشرفت على الاختبارات بأداء عملها باحترافية واحترام؛ بحثا عن المواهب التي تخدم مصلحة النادي وتكون إضافة قوية لفرق القطاع.

وشدد رمزي على أن اختبارات الناشئين داخل الأهلي تسير وفق أسس واضحة، وأنه لا مكان للواسطة داخل النادي، وأن المعيار في الحكم والاختيار هو الكفاءة والموهبة.

وتطرق المساعد الفني لمدير قطاع الناشئين إلى الحديث عن أفكاره ورؤيته فيما يخص التطوير داخل القطاع، مؤكدا أنه سيتقدم بتقرير كامل للكابتن فتحي مبروك وعرضه على لجنة الكرة، يتضمن تطوير القطاع واتباع الأسلوب العلمي والفكر المتبع داخل الأندية الكبرى في الخارج لتحقيق أقصى استفادة من القطاع.

وأوضح رمزي أن التقرير الذي سيتقدم به سيتضمن خطة تسويقية للمواهب من خلال قضاء فترة معايشة في أوروبا.

وشدد نجم الأهلي السابق على أن الهدف الأساسي للقطاع هو تلبية احتياجات الفريق الأول، وهو ما يتم مراعاته من الآن في اختبارات الناشئين من خلال ضم المواهب وانتقائهم لتدعيم فرق الناشئين.