تعرف على نتائج الأهلي والترجي في النسخة الحالية للبطولة الإفريقية

الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي يستضيف الترجي الرياضي التونسي في تمام التاسعة من مساء الجمعة، في إطار ذهاب نهائي دوري أبطال إفريقيا، بعدما نجح كلا الفريقين في تجاوز كافة العقبات للوصول لنهائي أقدم بطولات الاتحاد الإفريقي للأندية.

طريق الفريقين جاء مثيرًا من أجل بلوغ هذه المرحلة من البطولة. وفي السطور التالية، نستعرض مشوار الفريقين نحو المباراة النهائية.

البداية مع النادي الأهلي “نادي القرن الماضي وثاني أكثر أندية العالم تحقيقًا للبطولات القارية” برصيد 20 بطولة، استهل مشواره في النسخة الجارية بمواجهة مونانا الجابوني لحساب دور الـ32 ليمر الأهلي بتحقيق الفوز في مواجهتي الذهاب بنتيجة 4-صفر، وفي العودة بنتيجة 3-1، حاجز بطاقة التأهل إلى دور ثمن النهائي، ما يعرف بدور المجموعات على رأس المجموعة الأولى، إلى جانب فرق الترجي التونسي، وكمبالا الأوغندي، وتاونشيب البتسواني.

بداية بدت سلبية للأهلي في مستهل مشواره بالمجموعة، بعدما سقط في فخ التعادل السلبي على ملعبه ووسط أنصاره أمام الترجي، وجاءت الجولة الثانية بهزيمة غير متوقعة بهدفين دون رد أمام كمبالا الأوغندي، كادت أن تبعثر أوراق الفريق الطامح في استكمال مسيرته، واستعادة لقبه المفضل، مما دفع المدير الفني الأسبق للفريق تقديم استقالته، ويتعاقد الأهلي مع المدرب الفرنسي باتريس كارتيرون.

الجولة الثالثة في مشوار المجموعات كانت البداية الحقيقة في دخول الأهلي أجواء المنافسات بتحقيق فوزٍ مثيرٍ خارج قواعده بهدف دون رد على حساب تاونشيب، تحت قيادة المدرب الجديد باتريس كارتيرون، ويكرر الأهلي فوزه على نفس الفريق بالجولة الرابعة بهدف دون رد. في الجولة الخامسة، حقق الأهلي فوزًا ثمينًا خارج ملعبه على حساب الترجي بهدف دون رد ليتربع على قمة المجموعة برصيد 10 نقاط من بين أول المتأهلين لدور ربع النهائي. في الجولة الختامية في منافسات المجموعة الأولى، حقق الأهلي الفوز على كامبالا بنتيجة 4-3 محققًا أعلى رصيد من النقاط في مرحلة المجموعات، وأكثر فرق القارة مرورًا من مرحلة المجموعات منذ تعديل لوائح البطولة بنهاية تسعينات القرن الماضي.

التقى الأهلي بفريق هورويا الغيني في دور ربع نهائي البطولة، مكتفيًا بنتيجة التعادل السلبي في موقعة الذهاب بغينيا، وفي العودة كان الفوز برباعية نظيفة كافيًا لتأهل الأهلي إلى المربع الذهبي للبطولة للمرة الـ15 في تاريخه، معززًا رقمه القياسي في كونه أكثر فرق القارة السمراء تواجدًا في نصف نهائي دوري الأبطال.

نصف النهائي.. نجح الأهلي في تخطي عقبة وفاق سطيف، بطل الجزائر، بعدما نجح في تحقيق الفوز بمجموع مواجهتي الذهاب والعودة بنتيجة 3-2 ويتأهل إلى نهائي البطولة معززًا رقمه القياسي، بعدما جاء تأهله لنهائي دوري الأبطال للمرة الثانية عشرة في تاريخه.

خاض الأهلي في النسخة الجارية 12 مباراة. تمكن من تحقيق الفوز في 8 مباريات. وكان التعادل حاضرًا في مواجهتين. فيما تلقى هزيمتين.. مسجلا 21 هدفًا، بينما استقبلت شباكه 8 أهداف. ويتصدر وليد أزراو، مهاجم الفريق، قائمة هدافي الفريق هذا الموسم بعدما نجح في تسجيل 6 أهداف، التي جعلته يحتل المركز الثاني في قائمة هدافي النسخة الجارية من البطولة بفارق هدف وحيد عن صاحب المركز الأول.

الترجي الرياضي التونسي استهل مشواره بمواجهة فريق الوئام الموريتاني في الدور التمهيدي، ولم يجد صعوبة في تجاوزه. وفي دور الـ32 هدف واحد كان كافيًا للترجي لتخطي عقبة جورماهيا الكيني، ليحجز مقعده في دوري المجموعات ضمن المجموعة الأولى رفقة الأهلي وتاونشيب وكامبالا الأوغندي. ونجح فريق باب سويقة في جمع 11 نقطة كانت كافية لبلوغه دور ربع النهائي رفقة الأهلي، صاحب الصدارة، محققًا 3 انتصارات وتعادلين وهزيمة، معلنًا عن تأهله إلى دور ربع النهائي ليواجه مواطنه، النجم الساحلي، لم يجد فريق الترجي صعوبة في اجتياز عقبة النجم بعدما حقق عليه الفوز ذهابًا وإيابًا، ليحجز الترجي مقعده في نصف النهائي في مواجهة فريق أول أغسطس الأنجولي ليتأهل الترجي بسيناريو مثير أمام بطل أنجولا ليحجز مقعده في المباراة النهائية للمرة السابعة في تاريخ مشاركاته بالبطولة.

خاض الترجي من أجل بلوغ النهائي 14 مباراة. حقق الفوز في 8 مباريات. والتعادل في 4 مباريات. بينما تعرض لهزيمتين. مسجلا 22 هدفًا. بينما استقبلت شباكه 9 أهداف، ويعد أنيس البدري هداف الفريق برصيد 7 أهداف.



أخبار متعلقة