22 مباراة للأهلي في نهائي دوري الابطال

الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي يخوض مباراة ذهاب نهائي دوري أبطال إفريقيا، مساء الجمعة، عندما يستضيف فريق الترجي الرياضي التونسي على ستاد الجيش ببرج العرب.

الأهلي صاحب الرقم القياسي في الوصول إلى الدور النهائي لبطولة دوري أبطال إفريقيا، بعدما سبق له التواجد في 11 مناسبة تمكن خلاها من حصد اللقب في 8 مناسبات وهو الرقم القياسي المسجل باسم النادي في سجلات البطولة.

ويعد نهائي النسخة الجارية هو الثاني عشر في تاريخ “نادي القرن وملك إفريقيا المتوج”. وهو يتطلع إلى تعزيز رقمه القياسي في عدد مرات الفوز بالبطولة والوصول للنجمة التاسعة واستعادة لقبه المفضل والجلوس مجددًا على عرش القارة السمراء ممثلا لها في بطولة كأس العالم للأندية بعد غياب 4 أعوام.

وعلى مدار رحلة الأهلي القارية، وفي 11 نهائي دوري أبطال إفريقي، خاض الفريق 22 مباراة، تمكن من تحقيق الفوز في 8 مباريات، وكان التعادل حاضرًا في 11 مباراة فيما تلقى 3 هزائم.

أكبر فوز للأهلي في نهائي بطولة دوري الأبطال كان بنتيجة 3-صفر، وهي النتيجة التي حققها الأهلي في ثلاث مناسبات، الأولى في ذهاب نهائي نسخة 1982 أمام أشانتي كوتوكو الغاني. والمناسبة الثانية كانت في إياب نهائي نسخة 2001 على حساب صن داونز الجنوب إفريقي. والمناسبة الثالثة كانت في إياب نهائي نسخة 2005 على حساب فريق النجم الساحلي.

ونجح نجوم القلعة الحمراء خلال مشاركتهم في نهائي دوري الأبطال في تسجيل 27 هدفًا بينما استقبلت شباكهم 14 هدفًا.

ويعد محمد أبو تريكة، نجم الأهلي والكرة المصرية الأسبق، صاحب الكلمة العليا في تسجيل الأهداف في المباريات النهائية بدوري الأبطال، بعدما نجح في تسجيل 5 أهداف، وكانت شباك النجم الساحلي أول من استقبلت أهداف أبو تريكة في إياب نسخة 2005 والتي فاز خلالها الأهلي باللقب، قبل أن يتقمص أبو تريكة دور البطولة المطلقة أمام الصفاقسي التونسي في نهائي نسخة 2006، بعدما سجّل هدفًا في مباراة الذهاب وعاد ليسجل هدف الفوز باللقب في مباراة الإياب التي انتهت بهدف دون رد. بعد هدفه في مرمى الصفاقسي، انتظر أبو تريكة حتى نهائي نسخة 2013، ونجح في التسجيل خلال مباراة الذهاب أمام فريق أورلاندو بيراتس، والتي انتهت بنتيجة التعادل الإيجابي 1-1، وعاد ليسجل هدف الأهلي الأول في مباراة التتويج بالقاهرة التي انتهت بفوز الأهلي بنتيجة 2-صفر.

بينما ينفرد خالد بيبو، مهاجم الأهلي الأسبق، في كونه اللاعب الوحيد الذي سجل ثلاثة أهداف «هاتريك» في مباراة واحدة خلال النهائي، عندما قاد الأهلي للفوز بثلاثية دون رد في إياب نهائي نسخة 2001 على حساب صن داونز الجنوب إفريقي.

يذكر أن الكابتن محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي الحالي نجح في تسجيل ثلاثة أهداف في شباك كوتوكو الغاني نهائي نسخة 1982، بواقع هدفين ذهابًا وهدف في مباراة العودة.



أخبار متعلقة