«أهلي ٢٠٠١» يفوز على سموحة بثلاثية في بطولة الجمهورية

فريق الناشئين لكرة القدم بالنادي الأهلي «مواليد ٢٠٠١» فاز على ضيفه، سموحة، بثلاثة أهداف مقابل هدف. في المباراة التي أقيمت بينهما اليوم، الاثنين، على ملعب الأهلي بمدينة نصر، ضمن الجولة الـ٣٢ من بطولة الجمهورية.

المباراة شهدت غياب أحمد سيد عبد النبي، الظهير الأيمن للأهلي، بسبب الإصابة، ليبدأ الفريق المباراة بتشكيل مكون من:

حراسة المرمى: حمزة علاء.

الدفاع: هاني عمرو – محمد المغربي – عمر حجاج – محمد أشرف.

الوسط: يوسف عتمان – طه محمود – حمادة الفيل – محمد سلامة – عمر رزق.

الهجوم: عبد الوهاب علي.

وفي الشوط الثاني، شارك أحمد نبيل “كوكا” بدلاً من طه محمود، ومحمد ياسر بدلاً من عبد الوهاب علي، ويوسف عبد القادر بدلاً من محمد سلامة.

افتتح عمر رزق التسجيل للأهلي في الدقيقة الـ٢٤ بتسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء، وبعد ثوانٍ قليلة أضاف حمادة الفيل الهدف الثاني بتسديدة قوية بعيدة المدى غالطت حارس المرمى بعدما اصطدمت بأرضية الملعب ومرت من فوقه إلى الشباك، ولكن سموحة قلص الفارق من ركلة جزاء عن طريق محمد علي.

وفي آخر لحظات المباراة، سجل المدافع هاني عمرو هدفاً رائعاً بوجه القدم الخارجي، بعدما ارتدت له الكرة من القائم، ليفوز الأهلي ٣-١.

الفوز رفع رصيد الأهلي إلى ٧٢ نقطة، ليعزز صدارته لجدول الترتيب، ويقترب خطوة كبيرة من حسم اللقب، حيث يكفيه هزيمة مُلاحِقه، طلائع الجيش، أمام بتروجت غداً للتتويج رسمياً. وفي حال فوز الطلائع على بتروجت، يكتفي الأهلي بفوزه في المباراة المقبلة أمام المقاولون العرب ليكون بطلاً للدوري.

وفاز الأهلي هذا الموسم في ٢٢ مباراة وتعادل في ٦ مباريات، مقابل هزيمتين، مسجلا ٧٦ هدفاً، فيما استقبلت شباكه ١٥ هدفاً، وتتبقى له مباراتين مؤجلتين، أمام حرس الحدود، وبتروجت من الجولتين ٢١ و ٢٦ للموسم.

ويضم الجهاز الفني لفريق ٢٠٠١ أحمد سراج مديرا فنيا، ويعاونه كل من زكريا حسين مدربا عاما، وممدوح عبيد مدربا، وأحمد ابراهيم مدرب حراس المرمى، ومحمد راشد المدير الإداري، ومحمد حكيم طبيب الفريق، وناجح أبو زهرة أخصائي الإصابات والعلاج الطبيعي، وإسلام عبد الفتاح معدا بدنيا.



أخبار متعلقة