المستشار القانوني للنادي: الأهلي يتقدم ببلاغات جديدة للنائب العام

محمد عثمان، المستشار القانوني للنادي الأهلي، قال إن مجلس الإدارة بالإجماع كلّفه بتقديم بلاغٍ جديدٍ للنائب العام عن تجاوزات وإساءات وأكاذيب صدرت من رئيس نادي الزمالك في برنامج فضائي، بالأمس، وتضمّنت إساءة إلى النادي الأهلي، وجماهيره، ومجلس إدارته، بعبارات يعاقب عليها القانون. وخلال ساعات، سوف يتقدم الأهلي ببلاغ للنائب العام إزاء هذه التجاوزات التي صدرت من رئيس الزمالك، بالأمس.

وأضاف عثمان، أن النيابة العامة حفَظَت العديد من البلاغات التي تقدم بها رئيس نادي الزمالك ضد النادي الأهلي. وأن هذه البلاغات كانت استمرارًا للحملة الشّعواء ضد النادي الأهلي ومجلس إدارته على مدار عام ونصف العام، والتي حفلت بالأكاذيب والعبارات المضللة؛ لذلك تم حفظ العديد من هذه الشكاوى؛ لأنها بلاغات كيدية ولا أساس لها من الصحة.

وكشف المستشار القانوني، أن رئيس الزمالك تقدم بأكثر من 30 أو 40 بلاغًا ضد النادي الأهلي — بما فيها بلاغ تركي آل الشيخ — وأن الأهلي يثقُ في سلامة موقفه القانوني، وأن كل ما اتخذه الأهلي من إجراءات صحيحٌ، وأن وزارة الشباب والرياضة قالت كلمتها في هذا الصدد، وأن مصيرها جميعًا إلى الحفْظ؛ باعتبارها بلاغات كيدية، ولا تستند إلى أي حقائق، مشددًا على ثقته في إجراءات الأهلي القانونية كافة.

وأضاف عثمان، أن جميع البلاغات التي تقدم بها رئيس الزمالك لم تأتِ بجديد، ومجرد ترديد لما جاء في بلاغ تركي آل الشيخ، مشيرًا إلى أن رئيس الزمالك مدفوعٌ من جهات بعينها للدخول في صراعٍ مع الأهلي ومجلس إدارته، مؤكدًا على أن الزمالك كيانٌ له ولجماهيره كل الاحترام.

وأضاف عثمان، أن النادي بصدد تقديم شكوى إلى المجلس الأعلى للإعلام، برئاسة السيد مكرم محمد أحمد، ضد قناة «المحور»، التي تحوّلت إلى منصة للسِباب، والشتائم، والوعيد، والإساءة لشخصيات عامة، ورموز وعبارات تتضمن تمييزًا، وتحرّض على الفتنة بين الجماهير، بعدما شهدت مداخلة الأمس سبابًا وتجاوزًا ضد 30 شخصًا من قامات ورموز مجتمعية، وطالت أيضا أفراد المجلس الأعلى للإعلام.

وحول مصير البلاغات، التي تقدم بها الأهلي في وقت سابق، قال عثمان: «تقدمنا ببلاغين. وقامت جهات التحقيق بدورها على الوجه الأكمل، وفي انتظار قرار مجلس النواب لطلب رفع الحصانة. وهناك بلاغ آخر قيد التحقيق أمام النيابة.»

واختتم المستشار القانوني للأهلي حديثه بالتأكيد على أن الأهلي منذ اندلاع الأزمة لم ينزلق، ولم يتجاوز، ورفض الدخول في تلك المهاترات؛ ترسيخًا لاحترامه لمؤسسات الدولة وسيادة القانون.

وأضاف عثمان، أن مجلس النواب هيئة ممثلة للشعب. وقوة المؤسسات فيما تقدمه. مشددًا على تقديره واحترامه لمجلس النواب ورئيسه، علي عبد العال.