إشادة جماعية من قطاع ناشئي الأهلي بمحاضرة مستشار الاتحاد الألماني

النادي الأهلي واصل، اليوم الجمعة، محاضرات الخبير الألماني، كريستوف إنريش، خبير التدريب والتغذية بالاتحادات الرياضية الألمانية، ومسستشار الاتحاد الألماني لكرة القدم في كأس العالم 2006، الذي استضافه النادي لإلقاء عدد من المحاضرات التثقيفية لمدربي قطاع الناشئين لكرة القدم بالنادي وفرق النشاط الرياضي.

وشهدت المحاضرة اليوم حضور محسن صالح، رئيس لجنة التخطيط للكرة بالنادي، وزكريا ناصف، عضو اللجنة، وفتحي مبروك، رئيس قطاع الناشئين، ومجموعة كبيرة من مدربي مختلف فرق القطاع، وسط إشادة من الجميع بالاستفادة الكبيرة التي تحققت من المحاضرة.

وأقيمت المحاضرة بتنسيق من جانب حنان الزيني، مدير متابعة اللوائح والتراخيص بالنادي، بالإضافة إلى الدكتور علاء بركات، رئيس مجلس الأمناء للمؤسسة الحديثة للتنمية وتطوير التعليم، والدكتورة مارجريت روب، نائب وزير التعليم الألماني، والدكتور محمد النشار، وزير التعليم العالي الأسبق، والدكتورة ياسمين يوسف، خبير التعليم الدولي، والدكتور مجدي جبريل والدكتور إيهاب كمال، عضوي مجلس الأمناء للمؤسسة، وإيمان فيصل، خبير إدارة التعليم، وهاني سلامة، مدير العلاقات الدولية بالمؤسسة.

واشتملت المحاضرة على شرح أحدث أساليب التدريب الرياضي الحديثة، ويستعرض فيها طرق وأساليب إعداد المدربين في قطاع الناشئين، وبرامج التغذية لإعداد اللاعبين أثناء المنافسات المختلفة، وطرق التأهيل الحديثة لعودة اللاعبين بعد الإصابات والعمليات الجراحية.
وكان الخبير الألماني قد عقد محاضرته الأولى بالنادي يوم الأربعاء الماضي لمدربي فرق النشاط الرياضي، التي اشتملت على شرح مطول عن أحدث أساليب التدريب الرياضي، وطرق إعداد اللاعبين في الرياضات الجماعية، وأساليب انتقاء اللاعبين الموهوبين، ونظم التأهيل الحديثة للاعبين بعد الإصابة والعمليات الجراحية، والإعداد النفسي وطرق الاستشفاء أثناء الموسم الرياضي، وبرامج التغذية.
وجاء تنظيم هذه المحاضرات في إطار سياسة مجلس الإدارة، برئاسة الكابتن محمود الخطيب، للارتقاء بمدربي النادي في كل القطاعات الرياضية، وإطلاعهم على أحدث ما وصلت إليه نظم وطرق التدريب وأساليب الإدارة في العالم، من خلال استقدام أفضل المحاضرين المعتمَدين في أكبر الاتحادات الرياضية، والاستفادة من خبراتهم الكبيرة، واستكمالًا للخطة الموضوعة لتطوير القطاعات الرياضية إداريًّا وفنيًّا وتأهيل اللاعبين والأجهزة الفنية.