قلعة الأرقام القياسية

561ff4f9c4618843418b45c7 11 مايو، 2016

2007-

اكتساح محلي

بدأ الأهلي عام 2007 بحصد كأس السوبر الإفريقي بالفوز علي النجم الساحلي بضربات الترجيح ثم حسم بطولة الدوري قبل النهاية بإسبوعين.

لكن البطولة الأغلي في هذا الموسم عند جماهير الأهلي كانت كأس مصر حيث جاء الفوز بطريقة درامية علي المنافس التقليدي الزمالك، الذي ظل متقدما في النهائي حتي تعادل أبوتريكة قبل النهاية بدقيقتين فقط ليحتكم الفريقان للوقت الإضافي.

وتقدم الزمالك مجددا حتي جاء أسامة حسني من علي مقاعد البدلاء ليسجل هدفين في أقل من دقيقة، معلنا فوز الأهلي بالكأس في واحدة من أمتع مباريات القمة علي الإطلاق.

ويقابل الأهلي الإسماعيلي في كأس السوبر ليفوز بركلات الترجيح ويحقق الثلاثية المحلية مجددا. لكن لم يحالفه الحظ قاريا رغم الوصول لنهائي دوري الأبطال للمرة الثالثة علي التوالي، ليخسر أمام النجم الساحلي.

الأهلي يعود لليابان

استمرت السيطرة الحمراء علي درع الدوري فحسم الأهلي اللقب بفارق 17 نقطة عن الإسماعيلي، كما حصد الفريق كأس السوبر للمرة الرابعة علي التوالي بالفوز علي الزمالك 2-0 بأهداف أحمد حسن ومعتز إينو.

وبعد أن عاد كأس دوري أبطال إفريقيا للجبلاية بالفوز 4-2 علي القطن الكاميروني في مجموع اللقائين في النهائي، إنطلق الأهلي لكأس العالم للأندية مجددا ولكن هذه المرة لم تكن النتائج جيدة حيث تلقي هزيمتين من باتشوكا المكسيكي وأديلايد الأسترالي.

رحيل جوزيه بعد نهاية مثيرة

بدأ الأهلي عام 2009 بحصد لقب كأس السوبر الإفريقي بعد هزيمة الصفاقسي 2-1 بهدفي فلافيو، قبل أن يبدأ سباق مثير علي درع الدوري مع الإسماعيلي، الذي اصبح علي القمة حتي آخر دقيقتين من الموسم.

فبعد أن فاز الإسماعيلي علي الترسانة كان الأهلي متعادلا أمام طلائع الجيش حتي الدقيقة 93، حينما سجل المدافع أحمد فتحي هدف الفوز التاريخي وأضاف الناشئ محمد طلعت هدف التعزيز ليذهب المتصدران لمباراة فاصلة لتحديد البطل.

وثأر الأهلي لهزيمته في آخر مباراة فاصلة جمعت الفريقين عام 1991 عندما انتصر بهدف لفلافيو علي استاد المكس بالإسكندرية ليرفع الدرع للمرة الخامسة علي التوالي.

وكانت هذه آخر بطولة للبرتغالي مانويل جوزيه خلال ولايته الثانية قبل أن يرحل ويترك مهمة قيادة الفريق لحسام البدري.

تفوق محلي وظلم إفريقي

استطاع البدري أن يُبقي الدرع في خزانة النادي الأهلي موسم 2009-2010 ليصبح أول مدرب وطني يحرز بطولة الدوري منذ 23 عاما، قبل أن يحقق الأهلي كأس السوبر المصري بالفوز علي حرس الحدود 1-0 ليثأر من هزيمته بضربات الترجيح في نهائي الكأس.

أما في دوري أبطال إفريقيا فقد تأهل الأهلي للدور قبل النهائي ليخرج علي يد الترجي التونسي بسبب خطأ تحكيمي شهير أهدي صاحب الأرض الفوز في مباراة العودة بهدف من لمسة يد واضحة.

عودة جوزيه للمرة الثالثة

بعد أن قاد الفريق في الدور الأول كل من حسام البدري وعبد العزيز عبد الشافي، أكمل مانويل جوزيه المسيرة بعد عودته للمرة الثالثة مع بداية العام 2011، ليضيف بطولة الدوري السابعة علي التوالي للقلعة الحمراء.

72

الأول من فبراير 2012، أصعب يوم في تاريخ النادي الأهلي والرياضة المصرية، عندما دفع 72 بطلا من أبناء الأهلي الأبرار أرواحهم ثمنا للولاء وحب ناديهم علي أرض استاد بورسعيد، في كارثة هزت الرياضة في العالم كله.

تسببت كارثة بورسعيد في توقف النشاط الرياضي وتم تخليد ذكري الشهداء …

من أجل الشهداء

وفي اول مباراة بعد عودة النشاط الرياضي، فاز الأهلي بكأس السوبر المصري عندما هزم إنبي 2-1 في مباراة حزينة علي استاد برج العرب الخالي من الجماهير.

وعلي الرغم من الأحداث العصيبة والبُعد عن المنافسات، قهر رجال الأهلي كل الظروف وحققوا بطولة دوري أبطال إفريقيا للمرة السابعة عندما فازوا علي الترجي التونسي في عقر داره بهدفين لجدو ووليد سليمان، بعد أن انتهي لقاء الذهاب 1-1.

عودة لليابان

وانطلق الأهلي بقيادة حسام البدري للعب في كأس العالم للأندية باليابان، محققا الفوز في أول مباراة علي هيروشيما سانفريتشي صاحب الأرض، بهدفين للسيد حمدي ومحمد أبوتريكة.

ثم خسر الأهلي بصعوبة 1-0 من كورينثيانز البرازيلي بطل أمريكا الجنوبية، قبل أن يلقي هزيمة أخري علي يد مونتيري المكسيكي في مباراة المركز الثالث.

ومع بداية عام 2013 تُوج الأهلي بالسوبر الإفريقي عندما هزم ليوباردز الكونجولي 2-1.

اللقب الثامن واعتزال الساحر

وترك البدري مهمة إدارة الفريق لمحمد يوسف الذي استطاع أن يكمل المسيرة بنجاح ويقود الأهلي للفوز بدوري أبطال إفريقيا للمرة الثامنة بالفوز علي أورلاندو بايرتس الجنوب إفريقي 2-0 في مباراة العودة بعد التعادل 1-1 في الذهاب.

وشهدت مباراة العودة آخر بصمة لمعشوق جماهير الكرة المصرية محمد أبوتريكة علي تاريخ الأهلي، عندما سجل الهدف الأول ليكون مسك الختام لمسيرته الخالدة بالفانلة الحمراء.

رقم قياسي عالمي

وبعد تأهله لكأس العالم للأندية للمرة الخامسة، أصبح الأهلي أكثر أندية العالم مشاركة من حيث عدد المباريات التي خاضها في النهائيات برصيد 12 مباراة، لعب منها 2 في المغرب 2013 أمام جوتنزو الصيني ومونتيري المكسيكي لكن لم يكن موفقا في أي منهما.

وحقق الأهلي بطولة السوبر الإفريقي بفوز مثير علي الصفاقسي التونسي في استاد القاهرة.

عهد طاهر

في مارس 2014، أصبح محمود طاهر الرئيس رقم 14 في تاريخ النادي لأهلي خلفا لحسن حمدي.

عودة الدوري

وشهد عام 2014 عودة منافسات بطولة الدوري العام لأول مرة منذ حادثة بورسعيد، وفي منتصف الموسم استلم فتحي مبروك مهام المدير افني من محمد يوسف ليقود الفريق في مرحلة المربع الذهبي.

ونجح الأهلي في اقتناص درع الدوري بفارق هدف واحد فقط عن سموحة ليضيف اللقب الثامن علي التوالي وال37 في تاريخه.

ثم أضاف الأهلي بطولة السوبر الثالثة علي التوالي بالفوز علي الزمالك بركلات الترجيح، في أول بطولة للمدير الفني الأسباني خوان جاريدو.

رأس متعب

حول الأهلي وجهته لبطولة كأس الكونفيدرالية الإفريقية بعد خروج مبكر من دوري الأبطال، إلا أن المارد الأحمر كان يمتلك دافعا جديدا قويا، وهو إضافة هذه البطولة القارية لخزانة النادي الزاخرة لأول مرة في التاريخ.

وبالفعل وصل الأهلي للنهائي أمام سيوي سبورت الإيفواري، لكنه خسر المباراة الأولي 2-1 وفي مباراة العودة ظل التعادل السلبي سيد الموقف حتي الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع.

وفي لحظة تاريخية تجسد إصرار الأهلي علي الفوز، اقتنص عماد متعب هدف التتويج برأسية قاتلة هزت أرجاء استاد القاهرة وجعلت المدير الفني جاريدو يركض في هيستيريا داخل أرض الملعب.

بطل السوبر

مر الأهلي بمرحلة حرجة من تبديل وإحلال لعناصر جيل كامل من النجوم مما تسبب في خسارة عدد من البطولات إلي أن استعاد الفريق توازنه عندما تقابل مع الزمالك لتحديد بطل كأس السوبر في المباراة التي أقيمت في دبي لأول مرة في نهاية عام 2015.

وكما اعتاد أبناء الأهلي المخلصين، قاد نجم السبعينات عبد العزيز عبد الشافي “زيزو” المارد الأحمر للفوز 3-2 علي الزمالك ليضيف بطولة السوبر رقم 9 في تاريخ النادي.