الأهلي وثورة 1919

ذُكر في بعض الروايات التاريخية أن عدداً من المسيرات إنطلقت من مقر النادي الأهلي بالجزيرة في التاسع من مارس عام 1919 تأييداً للثورة الشعبية على السياسة البريطانية في مصر، ولم يكن هذا بالأمر الغريب على الأهلي الذي أُنشئ في الأساس علي يد مجموعة من الشباب الوطني المخلص.

 

وكان الأھلى عقب مشاركته الأولى فى الكأس السلطانیة العام السابق قد اكتسب مزیدا من الرواج والشعبیة بسبب مباریات فریق كرة القدم.

كما أن المباريات ضد الأندیة الإنجلیزیة والإنتصار علیھا قد ساهم في تحويل المباریات لمظهر من مظاهر الانتصار المصرى على الإنجلیز ومظهر جدید لثورة المصریین.