بداية الإعصار البرتغالي

مع بداية العام 2004، أعلن النادي الأهلي عن عودة مانويل جوزيه لقيادة الفريق وعن إنضمام صانع ألعاب الترسانة محمد أبوتريكة واللاعب الدولي محمد بركات، ومن هنا بدأ الأهلي يسطر قسما جديدا من الإنجازات في تاريخه الكروي.