وداعا عبد الوهاب

في ال31 من أغسطس عام 2006، فقد النادي الأهلي والرياضة المصرية واحدا من خيرة الشباب الذين يُضرب بهم المثل في الأخلاق والالتزام عندما توفي مدافع الفريق محمد عبد الوهاب إثر أزمة قلبية أصابته أثناء التدريب علي أرض ملعب التتش.

وتسبب خبر وفاة اللاعب الدولي في صدمة لدي الوسط ارياضي المصري بصفة عامة وليس داخل جدران النادي الأهلي فحسب.