جاري التحميل ...
جعفر والي باشا

جعفر والي باشا…أطول فترة رئاسة في تاريخ الأهلي

فترة الرئاسة:
الأولى: من 14 فبراير 1924 إلى 7 يوليو 1940
الثانية: من 3 فبراير 1941 إلى 2 فبراير 1944

كان جعفر والي من كبار مؤسسي النادي الأهلي عام 1907 وقد ظل عضواً في لجنة النادي العليا لعدة سنوات حتى تم انتخابه رئيساً لمجلس الإدارة عام 1924، ليبدأ مسيرة خالدة في تطوير النادي خلال فترة العشرينات والثلاثينات.

ولم تقتصر إنجازات والي على النادي الأهلي فحسب، بل كان له تأثير على الرياضة المصرية حيث كان هو أول رئيس للاتحاد المصري لكرة القدم بعد أن ساهم في تأسيسه عام 1921.

وساهم جعفر والي باشا في إشراك مصر في أولمبياد سنة 1920 لأول مرة ثم في أولمبياد 1924 كما تولّى منصب وكيل اللجنة الأهلية للرياضة البدنية وأصبح رئيساً لها.

ويُعد والي هو صاحب أطول فترة رئاسة في تاريخ الأهلي بالرغم من وجود مرحلة فاصلة بين فترتي ولايته كان فيها أحمد فؤاد أنور هو القائم بأعمال رئيس النادي بشكل مؤقت.

وشهدت فترة ولاية والي العديد من الإنجازات البارزة منها الحصول على أول بطولة لكأس مصر في 1924 وتمصير عضويات النادي ووصول عدد الألعاب الرياضية لـ10 ألعاب لأول مرة عام 1932.

“المبادئ قبل البطولات”

ويستمر الأهلي في ضرب المثل في الانضباط وتقديم المبادئ حينما قرر مجلس الإدارة برئاسة جعفر والي باشا إيقاف نجم الفريق والقائد حسين حجازي 3 شهور وحرمانه من السفر مع منتخب مصر إلي أوليمبياد أمستردام 1928.

وكان حجازي قد قاد امتناعاً جماعياً لأعضاء الفريق من استلام ميداليات المركز الثاني بعد الهزيمة في نهائي كأس السلطانية أمام الترسانة، فقرر النادي معاقبته مع توجيه إنذار لجميع اللاعبين باستثناء الثنائي الذي حضر، زكي عثمان ورياض شوقي.

ورغم طلب الاتحاد المصري لكرة القدم من الأهلي رفع الإيقاف عن نجم المنتخب، رد جعفر والي باشا بالرفض قائلاً : “المبادئ قبل البطولات”.

اشترك فى النشرة البريدية ليصلك جديد النادى الأهلى